الأئمة بالجزائر يهدّدون بالإضراب

كشف رئيس المجلس الوطني المستقل للأئمة الجزائريين جمال غول أن انضمامهم إلى التكتل النقابي رغبة منهم لإيصال مطالبهم إلى وزارة محمد عيسى التي لم تفعل لهم شيئا حسب ما أكده المتحدث، وأكد أن كل شيء مفتوح على مصرعيه ولم يستبعد الدخول في وقفات احتجاجية إن استمرت الوصاية أسلوب الصمت والهروب إلى الأمام.
وأضاف جمال غول في تصريح هاتفي ل”الفجر” أن مطالبهم لا تزال عالقة بالرغم من رفعها في العديد من المناسبات إلى وزارة الشؤون الدينية وخص بذلك مشكل تعديل القانون الأساسي الذي يعرف إجحافا كبيرا من حيث الرتب الذي يتمكن من خلاله الإمام والمؤذن وحتى معلم القرآن من الترقية مدى الحياة، الأمر الذي اعتبره محدثنا أمرا غير معقول ولا تتقبله العقول، وأوضح ذات المصدر أن القانون الأساسي يحتم الترقية فقط على الحاصلين على شهادة ليسانس في العلوم الإسلامية

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*