50 بالمائة من الجزائريين مهددون بالإصابة بهذا المرض,,,,,,

حذر المختصون المشاركون في الملتقى الأول للأكاديمية الجزائرية للحساسية مؤخرا من توسع إنتشار أمراض الحساسية التي ستبلغ الإصابة بها مستقبلا حسب المنظمة العالمية للصحة نسبة 50 بالمائة.
وأكد رئيس الأكاديمية الأستاذ مرزاق غرناووت لوأج على هامش الملتقى أن أمراض الحساسية تشهد توسعا مستمرا بالمجتمع الجزائري محذرا من بلوغها نسبة 50 بالمائة مع آفاق 2050 وذلك إستنادا لمعطيات المنظمة العالمية للصحة.
ومن بين أمراض الحساسية المنتشرة بالمجتمع ذكر المختص بمرض الربو الذي تصل نسبة الإصابة به 4 بالمائة وإلتهاب جيوب الأنف نسبة تتراوح بين 20 إلى 30 بالمائة بالإضافة إلى الحساسية الناجمة عن تناول بعض الأدوية وكذا الحساسية تجاه بعض أنواع الأغذية.
وشدد الأستاذ غرناووت الذي يشغل أيضا رئيس مصلحة أمراض الحساسية بمستشفى رويبة على ضرورة التكوين والتكوين المتواصل الجيد لفائدة الأطباء العامين والأخصائيين لتحسين التكفل بهذه الأمراض التي تشهد توسعا مستمرا نتيجة عدة عوامل.
مواقع

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*