وزير الداخلية الألماني يدعو إلى تعزيز التعاون مع المخابرات الأمريكية لمكافحة الإرهاب

دعا وزير الداخلية الألمانية توماس دي مايزيره إلى تعزيز التعاون الدولي بين المخابرات الألمانية ووكالة الأمن القومي الأمريكية لمكافحة الإرهاب.

وقال دي مايزيره في كلمة له اليوم الاثنين خلال اجتماع قادة الأجهزة الأمنية الألمانية المنعقد في العاصمة الألمانية برلين ” يتعين علينا التبادل على نحو أكبر مع شركائنا “.

من جانبه أشار رئيس هيئة حماية الدستور الألمانية (الاستخبارات الداخلية)، هانز جورج ماسن ، إلى أن ” خطر إرهاب المتطرفين المحتمل اتخذ بعدا جديدا “.

وأوضح ماسن أن معلومات الأجهزة الأمنية تقول إن هناك نحو 680 رجلا وسيدة سافروا من ألمانيا إلى مناطق في سورية والعراق حتى الآن مضيفا أن كلا من تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) وتنظيم القاعدة “يشكلان الآن تحديا خطيرا بالنسبة للغرب “.

وأشار إلى أن الأجهزة الأمنية ” تتلقى في المتوسط اثنين إلى ثلاثة إخطارات في الأسبوع بوجود تهديدات إرهابية محتملة “.

ودعت الهيئة الاتحادية لحماية الدستور ، العديد من الخبراء في الشرطة وأجهزة الاستخبارات بالإضافة إلى ساسة وعلماء لحضور هذا الاجتماع الذي يشارك فيه أيضا رئيس مكتب مكافحة الجريمة الاتحادي هولغر مونش ورئيس وكالة الاستخبارات الألمانية جيرهارد شيندلر.

ويأتي هذا الاجتماع بعد أيام قليلة على توقيف شخصين اشتبه الأمن في تخطيطهما لاعتداء في ألمانيا، خاصة على سباق دولي للدراجات تم إلغاؤه.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*