المغرب يقوم بجهود “جبارة” للنهوض بالحوار واحترام “العيش المشترك”

قال نائب عمدة أبيناي سور سين ورئيس دائرة “أوجين دولاكروا”، السيد صلاح بوردي، أن المغرب يقوم بجهود “جبارة” من أجل النهوض بالحوار واحترام قيم “العيش المشترك”.
وأضاف السيد بوردي، خلال ندوة صحافية عقدت بمقر مجلس الجالية المغربية بالخارج، أن المملكة تعمل على الدوام على النهوض بثقافة الحوار والتقاسم، مبرزا أن المغرب، بلد التسامح والاعتدال، يساهم في نشر إسلام معتدل من خلال على الخصوص تكوين عشرات الطلبة الفرنسيين بمعهد محمد السادس لتكوين الأئمة والمرشدين والمرشدات.
وخلال هذا اللقاء مع الصحافة، الذي حضره الأمين العام للمجلس عبد الله بوصوف، أشاد وفد دائرة “أوجين دولاكروا” بمبادرات المغرب الرامية إلى الدفاع عن قيم الوسطية والانفتاح والتسامح.
وسيتيح معهد محمد السادس لتكوين الأئمة والمرشدين والمرشدات لهؤلاء الطلبة الفرنسيين متابعة تكوين حول المذهب المالكي وتعاليم الإسلام، الدين الذي يرفض كافة أشكال التطرف والإقصاء.
وكان الوفد قد عقد السبت الماضي جلسة عمل مع السيد بوصوف تمحورت، بالأساس، حول الإشكاليات الرئيسية للهجرة بأوروبا، وخاصة بفرنسا.
وتعتبر دائرة “أوجين “دولاكروا” جمعية فرنسية، تم إحداثها في شتنبر 2014، وتضم منتخبين من جميع المشارب من أجل النهوض بالصداقة بين فرنسا والمغرب.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*