الإنطلاقة الرسمية لصندوق الماء لسبو

نظم الصندوق العالمي للطبيعة في المغرب قرب ضاية عوا ، يوم الثلاثاء 12 نونبر 2019 ، حفل الإنطلاقة الرسمية لصندوق الماء لسبو.

و قد شهد الحدث توقيع اتفاقيات بين صندوق الماء لسبو ومنظمات المجتمع المدني التي ستستفيد من المنح الأولى للصندوق بحضور شركاء محليين ودوليين: وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء (قطاع الماء)، وكالة الحوض المائي لسبو، قطاع المياه والغابات، المتنزه الوطني لإفران، عمالة إفران، المديرية الإقليمية للفلاحة بإفران، مؤسسة MAVA وWWF و Wetlands International و IUCN و TourduValat.

و تمثل الهدف من الدعوة الأولى لتقديم مقترحات مشاريع صندوق الماء لسبو في إبراز دور الإدارة المستدامة للأراضي والمياه  والزراعة المستدامة وحماية النظم الإيكولوجية الطبيعية، في تأمين إمدادات المياه، وذلك إستنادا إلى المحاور الأربعة التالية:

 

  •  المحور 1:  الممارسات المستدامة في استخدام المياه والتربة
  •  المحور 2:  الزراعة المستدامة
  •  المحور 3:  الحفاظ على المجاري المائية والمناطق الرطبة وإعادة تأهيلها
  •  المحور 4:  الحماية و التدبير المستدام للموارد الطبيعية

 

و قد اختارت لجنة صندوق الماء لسبو مقترحات مشاريع 6 منظمات محلية  للمجتمع المدني من بين 17 مقترحا تم تقديمها خلال هذه الدعوة الأولى.  مقترحات المشاريع التي تم إختيارها قدمت من طرف :

 

  • جمعية الحجاج لحماية و تدبير الموارد الطبيعية و التنمية الفلاحية ـ  جماعة ضاية عوا
  • جمعية منابع أمغاس للري و تدبير المياه ـ  جماعة سيدي المخفي
  • جمعية أيت امحمد للبيئة و التنمية و التضامن ـ  جماعة تمحضيت
  • فيديرالية الأمل للبيئية والسياحة والتنمية ـ  جماعة ضاية عوا
  • جمعية أيت مولي لحماية و تدبير الموارد الطبيعية ـ  جماعة عين اللوح
  • جمعية الماء و الطاقة للجميع إفران ـ  جماعة سيدي المخفي

 

ويعد صندوق الماء لسبو أول صندوق من نوعه في منطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط، و هو عبارة عن آلية تمويل مستدامة  تعتمد على الدفع مقابل خدمات النظم الإيكولوجية،  والتي تتيح الحفاظ على الموارد المائية، واستعادة التنوع البيولوجي والحفاظ على أنشطتها الإجتماعية والإقتصادية والثقافية.  في نفس الصدد، تم إعطاء الأولوية لست بحيرات في الأطلس المتوسط  لتنفيذ المرحلة التجريبية لصندوق الماء لسبو: عوا، حشلاف، إفراح، أكلمام أفنورير، أكلمام تيفوناسين وأكلمام سيدي علي،  وذلك نظرا لمواردها المائية المهددة بشدة. و سيتم توسيع نشاط الصندوق في المدى المتوسط على صعيد حوض سبو.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*