رئيس جماعة بإقليم الخميسات يمتنع عن المساهمة في صندوق مواجهة كورونا

كشف المستشار الجماعي بجماعة احد البراشوة اقليم الخميسات أحمد السليماني، عن مفاجئة تتمثل في امتناع رئيس الجماعة المنتمي لحزب الاصالة والمعاصرة في المساهمة في دعم صندوق جايحة الكورونا، من خلال تخصيص فائض الميزانية للسنة الماضية 130 مليون، حسب ما افاد به احمد السليماني.

وطالب المستشار الجماعي احمد السليماني المثير للجدل، والذي سبق له ان خاض معارك قوية ضد رئيس الجماعة وصلت الى خوضه اعتصام مع تكبيل جسده امام مقر الجماعة احتجاجا على ما يقوم به الرئيس من عمل.

وطالب احمد السليماني في رسالة بعثها الى رئيس الجماعة والذي يبدو انه لم يتفاعل مع نداءات بعض مستشاري الجماعة القروية البراشوة دائرة الرماني، طالب السليماني من  رئيس المجلس الجماعي للبراشوة  في رسالة الني تصب في مساعدة ودعم صندوق محاربة جائحة كورونا..
واعتبر عدم أخذ الامور بجدية فإنها تتعتبر “خيانة للوطن والمواطن تماشيا مع التوجيهات الملكية لصاحب الجلالة وكذا مذكرة السيد وزير الداخلية..”

وقال السلماني ان رئيس المجلس الجماعي بالبراشوة لم يحرك ساكنا في هده الأزمة لا من قريب ولا من بعيد لا حملات تحسيسية و توعوية لا مساعدات … بل وصلت به الجرأة و إنعدام الضمير الإنساني أن يفرض على المرضى المحتاجين للتنقل إلى الرباط للعلاج أداء تمن الكازول لسيارة الإسعاف متجاهلين الظرفية الصعبة و العجز المالي للأسر .

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*