جامعة مولاي إسماعيل بمكناس تؤجل الامتحانات بعد إصابة الكاتب العام بكورونا

أعلنت جامعة مولاي إسماعيل بمكناس، عن تأجيل امتحانات الدورة الربيعية، بعد تأكد إصابة الكاتب العام لكلية العلوم بفيروس كورونا المستجد.

وعقد مجلس كلية العلوم اجتماعا عاجلا، السبت، أعلن بعده، في بلاغ، عن ثبوت “إصابة بعض الأطر التربوية والإدارية بكورونا”، دون تحديد عددها، معلنا عن تأجيل امتحانات الدورة الربيعية، التي كانت ستنطلق، الاثنين، وتعليق جميع الخدمات داخل المؤسسة لمدة أسبوعين.

ولم تحدد كلية العلوم في جامعة مولاي إسماعيل بمكناس موعدا جديدا للامتحانات المؤجلة، ولكنها طمأنت الطلبة بالإعلان عن ذلك في أقرب الآجال.

وفي السياق نفسه، أصدرت النقابة الوطنية للتعليم العالي في الكلية، السبت، بلاغا أعلنت فيه عن إصابة الكاتب العام للكلية بكوونا، وطالبت فيه الإدارة بتوضيحات حول الوضع الوبائي بالمؤسسة، واتخاذ القرارات الضرورية، للحد من انتشار الوباء داخل المؤسسة.

كما طالبت النقابة ذاتها بإجراء اختبارات كورونا لكل مخالطي الكاتب العام، وتعزيز الإجراءات الضرورية، للحد من انتشار هذا الوباء داخل الكلية.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*