أمزازي وأوعويشة بجامعة مكناس.. مشاريع مستقبلية وحنين إلى ذكريات عمادة كلية الآداب

 

حل سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي وإدريس أوعويشة الوزير المنتدب لدى وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، المكلف بالتعليم العالي والبحث العلمي، صباح يومه السبت 7 نونبر الجاري بكلية الآداب بجامعة مولاي إسماعيل بمكناس حيث سيتم تدشين مدرج إبن رشد وتفقد مركز الولوج للطلبة المعاقين.

وقام الوزيران بزيارة قاعة نموذجية للتعليم عن بعد، ثم لقاء مع الطلبة المسجلين في البكالوريوس بشراكة مع جامعة اخن الألمانية للمدرسة الوطنية العليا للفنون التابعة لنفس الجامعة.

وعلى هامش الزيارة تميز استقبال الوزير المنتدب ادريس أوعويشة من قبل مسؤولي الجامعة وأساتذة كلية الآداب والطاقم الإداري بنوع من الحنين والطابع الإنساني خارج إطار بروتوكولات الاستقبالات الرسمية والإدارية، باعتبار أن إدريس أوعويشة شغل منصب عميد كلية الآداب بمكناس لمدة 11 سنة من 1988 إلى سنة 1999.

وقد أثنى الحضور على اللقاء نظرا لما عرف عن الأستاذ أوعويشة من كفاءة في تدبير المؤسسة، وأيضا لإدارته المتميزة بحث إنساني متوازن ومعتدل وباهتمام علمي خدمة لطلاب المعرفة والعلوم.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*