باكوري والوردي يطلقان المركز الإستشفائي الإقليمي الجديد بإقليم مديونة

سياسي: كازا

أشرف وزير الصحة الحسين الوردي، ومصطفى بكوري رئيس مجلس جهة الدارالبيضاء-سطات اليوم الجمعة، على إعطاء انطلاقة خدمات المركز الإستشفائي الإقليمي الجديد بإقليم مديونة.

ويندرج هذا المشروع حسب بلاغ جهة الدار البيضاء سطات توصلت به ” سياسي” في إطار تعزيز وتطوير البنيات التحتية الاستشفائية وتقريب الخدمات الطبية والعلاجية من المواطنين وتعزيز العرض الصحي بالمنطقة التي تعرف نموا ديمغرافيا ملحوظا يقدر بأزيد من مائتي ألف نسمة ، وكذا تخفيف الضغط على المراكز الصحية الأخرى .

ويضم هذا المستشفى، المقام على مساحة 23،479 مترمربع بطاقة استيعابية تصل الى 45 سرير، مجموعة من التجهيزات والآليات الحديثة والمرافق الأساسية والوحدات طبية والبيوطبية المتطورة في اختصاصات مختلفة ومتنوعة وقاعات للإستشارات الخارجية ومصلحة الإستعجالات وفضاءات للإستقبال ملائمة من شأنها أن تجنب ساكنة الإقليم عناء التنقل لإجراء الفحوصات وتلقي العلاجات.
وتجدر الإشارة إلى أن مجلس جهة الدارالبيضاء-سطات ساهم في انجاز هذا المشروع باعتماد قدره 38218242،52 درهم، أي 65 % من الكلفة الإجمالية للمشروع باعتباره شريكا أساسيا في تدعيم الخريطة الصحية بالجهة وتنزيل السياسات القطاعية ذات الأولوية لإنجاح الجهوية المتقدمة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*