نقابات تعليمية ترصد “فضائح وخروقات” في تدبير الموارد البشرية بطاطا

قالت نقابات في بلا توصلت به” سياسي” ان رصدت ما وصفته ” فضائح وخروقات في تدبير الموارد البشرية بإقليم طاطا..”

وقالت النقابات…”قام المدير المكلف بتسيير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة سوس ماسة بتنقيل 32 أستاذ متعاقد بالسلك الابتدائي من إقليم طاطا إلى إقليم اكادير اداوتنان ، في الوقت الذي كان يتعين عليه التدخل العاجل لتعويض 16 أستاذ التحقوا بمسلك الإدارة التربوية مما يعتبر جريمة في حق تلاميذ إقليم طاطا الذين يتم التعامل معهم بنوع من الاحتقار في تعارض صريح مع المذكرات الوزارية ، هذا الإجراء غير التربوي أنتج الاكتظاظ وتفريخ الأقسام المشتركة وبلقنة البنيات التربوية للعديد من المؤسسات التعليمية وبالتالي أضرت بشكل خطير بمصلحة المتعلمين وضربت الاستقرار النفسي والمهني والاجتماعي لنساء ورجال التعليم سواء الرسميين أو المتعاقدين مع بداية الدخول المدرسي المتعثر أصلا ، والذي سبقته خروقات في تعيين الأساتذة المتعاقدين فوج 2017 حيث كان نصيب العديد من المقربات والمقربين التعيين أو التكليف بالمؤسسات القريبة من مركز الإقليم تزكية للزبونية والتدخلات المشبوهة في خرق سافر للمعايير القانونية التي تم اعتمادها في أغلب المديريات على المستوى الوطني . تجاوزات سبقتها كذلك مهزلة نتائج الحركات الانتقالية والتي ألحقت الحيف بعدد لا يستهان به من نساء ورجال التعليم مما زاد من معاناتها في المناطق النائية والصعبة وكذا فضيحة التستر على العديد من المناصب الإدارية الشاغرة بالابتدائي والإعدادي . ينضاف إليها خروقات أخرى صادرة عن المديرية على مستوى تدبير الموارد البشرية بشكل أحادي الجانب وفي إقصاء غير مسبوق للشركاء الاجتماعيين ، وعليه فان النقابات التعليمية بالإقليم ( UMT- FDT- FNE- UNTM- CDT ) تعلن ما يلي :

– تنديدها إقصاء المدير الإقليمي للنقابات من الإشراك في تدبير عمليات الدخول المدرسي ضدا على المقاربة التشاركية.
– إدانتها الشديدة للخطأ الجسيم المرتكب من طرف المكلف بتسيير الأكاديمية في حق تلاميذ الإقليم بموافقة من المدير الإقليمي وتمسكها بضرورة إرجاع جميع المنقلين إلى مقرات عملهم الأصلية بالمديرية الإقليمية لطاطا ضمانا للحق في التعلم
– استنكارها الشديد لكل عمليات الضم وتفريخ الأقسام المشتركة والتي قامت بها المديرية بداية الموسم المدرسي على حساب المتعلم والمدرس نتيجة تدبيرها الفاشل وكمثال:(م م أم الكردان- م م امتزكين – م م أولاد علي– م م ايت وابلي – م م انسولة…)
– مطالبتها وزير التربية الوطنية بفتح تحقيق عاجل في التجاوزات المرتكبة في عملية تعيين أو تكليف الأساتذة بموجب عقود فوج 2017 في مرحلتها الأولى والثانية والتي عرفت خروقات تزكية للزبونية ونتوفر على معطيات دقيقة بشأنها.
– دعوتها المدير الإقليمي إلى كشف لائحة الموظفين الأشباح بدعوى تفرغهم السياسي أو مهامهم الوهمية في الراحة والاستجمام ودون اتخاذ أي إجراء قانوني في حقهم في الوقت الذي تعرف فيه مؤسسات خصاصا فعليا في الأطر التربوية والإدارية.
– تشبثها بضرورة إنصاف نساء ورجال التعليم المتضررين من الحركة المحلية لسنة 2017 واستعدادها لدعم نضالاتهم حتى تعيينهم في المناصب الشاغرة التي حرموا من الانتقال إليها وفق معيار الاستحقاق أسوة بما تم العمل به في العديد من المديريات.
– مطالبتها بالتعيين الفوري لرؤساء المصالح بالمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بطاطا لوضع حد لفراغ التدبير والعبث في التسيير الإداري والمالي والتربوي مما زاد من حدة الخروقات .
– دعوتها الشغيلة التعليمة إلى رص الصفوف والتوحد استعدادا للمعارك النضالية دفاعا عن المدرسة العمومية بكل مكوناتها وللتصدي لقوى الفساد والإفساد مع التمسك بضرورة محاسبة المتورطين الفعليين في العبث بالصالح العام .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*