تيفلت: التفاصيل الكاملة لاعتقال معلم منتمي لحركة التوحيد والاصلاح متهم بالاعتداء الجنسي على طفلة قاصر

سياسي: تيفلت

أفادت مصادر مطلعة ،أن المصلحة الأمنية بتيفلت ،توصلت بشكاية من طرف وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية للمدينة ،من طرف امرأة لفائدة طفلتها القاصر البالغة من العمر 9سنوات،تلميذة بالمدرسة الابتدائية (صالح بن العربي) ،موضوعها،تعرض هذه الأخيرة إلى هتك العرض والاعتداء الجنسي بالعنف من طرف معلمها لمادة الفرنسية المسمى (ش. ب). المعروف بالمدينة وسط معارفه من حملة القرآن وأستاذ في التجويد ومنشد ديني ،منتمي إلى حركة التوحيد والإصلاح.

واضافت ذات المصادر،ان المشتكى به في ذات الشكاية ،قام بهتك عرض الطفلة الضحية منذ بداية الموسم الدراسي إلى غاية الحجر الصحي. واعتدى عليها جنسيا ثلاث مرات.

حيث مارس عليها الجنس من دبرها. مقابل مبالغ مالية ضئيلة سلمها لها إضافة إلى تهديده لها بعدم إفشاء سره او سيكون سببا في رسوبها آخر السنة.

الأمر الذي جعل الطفلة ،تتحمل اعتداءات المشتكى به الجنسية خوفا منه.
وابرزت ذات المصادر ،أنه منذ انقطاع الدراسة ،أصبح المعلم المذكور يتوجه إلى منزل الضحية ،ويطلب من والدتها السماح للطفلة من اجل مرافقته إلى منزله للمشاركة في دروس الدعم. وتمكن مرة واحدة من نقلها إلى محله ومارس عليها الجنس بنفس الطريقة.

وفي الآونة الأخيرة ،حاول المشتكى به إعادة الكرة مرة أخرى ،لكن الطفلة الضحية رفضت مرافقته خوفا منه.

وافصحت عن السر لوالدتها التي نقلتها إلى المستشفى من أجل الفحص الطبي.

ليتم استقبالها من طرف وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بتيفلت الذي تقدمت له بشكايتها. الذي أمر بالبحث في الواقعة.ليتم استقدام المشتكي به ،وبعد اخضاعه لبحث دقيق ومعمق حاول من خلاله إنكار أفعاله الدنيئة.لكن فطنة المحقق الذي واجهه بالضحية وكذا مجموعة من الأدلة ومحاصرته باسئلة محرجة.لم يجد بدا من الإعتراف ،ليعترف بالمنسوب إليه. 

ليتم اجراء تفتيش بمنزله وتم حجز منديل يستعمله في مسح جهازه التناسلي. 

واوضحت ذات المصادر،ان النيابة العامة المختصة ،امرت بالاحتفاظ بالمعلم المتزوج والذي له ثلاثة أبناء ،تحت الحراسة النظرية والبحث معه وتقديمه على أنظار الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بالرباط.

كما تم الاستماع إلى مجموعة من التلاميذ الذين أكدوا مشاهدته للمعلم وهو يجلس الضحية زميلتهم بين رجليه بمكتبه أثناء ايام الدراسة. القضية التي تروي تفاصيلها (سياسي) بكل تجرد وموضوعية ،أثارت سخط واستنكار في الأوساط المحلية ولدى ساكنة المدينة وكذا لدى الجهات المعنية التي تابعتها عن قرب وكسب.خاصة أن المعني المعلم،من حفظة القرآن وأصحاب الوعظ والتقوى والدين وهلما جرى……….

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*