نقابة تستنكر الهجوم على مقر النقابة الديمقراطية للتعليم العالي بكلية العلوم

قال بيان استنكاري للمكتب المحلي توصلت به”سياسي” ان الرأي العام الجامعي تفاجئ يومه الثلاثاء 17 نونبر 2020 “باستهداف مقر النقابة الديمقراطية للتعليم العالي بكلية العلوم حوالي الساعة 15h30 من أطراف وجهات معلومة لدى العمادة الجديدة وبتحريض وإيعاز منها، عملية تذكرنا بأساليب العصابات من أجل الترهيب وتقويض الحرية النقابية التي كانت موضوع مذكرة وزارية تدعو إلى تفعيل الحوار والممارسة النقابية داخل المؤسسات….”

وأضاف البلاغ “للكنالعمادة الجديدة ومن يدُور في فلكها إيديولوجيا تسعى إلى خلق البلبلة والعنف بدفعها لبعض الأطراف لجرّ المؤسسة إلى هاوية الصراع، ولقد سبق لنا أن أخبرنا السيد رئيس الجامعة بمثل هذه الأحداث المفتعلة. كما أن مقر النقابة هو بترخيص مؤسساتي من طرف العميد السابق وتسعى بعض الأطراف المدعومة من العمادة إلى السيطرة عليه، وحيث أنه تعرض لإتلاف ملصق النقابة عن بابه عِلْماً أن هناك كاميرات للتصوير والتسجيل، فإننا نحمل المسؤولية للعمادة الجديدة أمام هذا الأسلوب الطائش، وقد دعونا مفوضا قضائيا لمعاينة هذا الحادث الشنيع لتفعيل كل المساطر أمام تداعيات هذا الاستهداف للحرية النقابية، والغريب في الأمر أن مستشار الوزير كان حاضرا للتغطية على هذه المؤامرة، ويبقى السؤال مطروحا على السيد الوزير: كيف لمستشاره أن ينخرط في مسلسل العبث هذا؟؟؟؟”

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*