لا وفاة في صفوف الاساتذة المتدربين…لا تركبوا على الاحداث

قالت مصادر” سياسي” أن الأستاذ الذي توفي يوم الجمعة، أستاذ ممارس لا علاقة له بأحداث التدخل الأمني العنيف الذي طال الأساتذة المتدربين بمدينة انزكان.

وأضافت المصادر ذاتها أن الأمر يتعلق بأستاذ لمادة الفلسفة بثانوية فم زكيد باقليم طاطا، تعرض لحادث نتج عنه نزيف حاد مما عجل بوفاته.

وشددت المصادر ذاتها على أن الحادث لا علاقة له من قريب أو بعيد بما جرى يوم أمس الجمعة بمدينة انزكان، مضيفة أن آخر حالة من بين الأساتذة الذي تعرض للإصابة إثر التدخل الأمني، غادر مستشفى الحسن الثاني بمدينة أكادير قبل قليل.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*