البارود يستنفر مصالح الأمن

سياسي: خاص

تلقت المصالح الأمنية والترابية في المملكة تعليمات بضرورة المراقبة الصارمة للبارود المستعمل في الفروسية التقليدية والمقالع، وتحيين وباستمرار للوائح المستفدين من هذه المادة وكميتها وتواريخ استعمالها.

 

وشمل التوجيه، بحسب مصادر موقع «أحداث.أنفو»، مراقبة أخرى لكميات السماد الآزوتي 30 و31، والذي يمكن أن تصنع منه نيترات البوتاسيوم، والتي تدخل في صناعة المتفجرات‪،‬ كما تضمنت التعليمات الرفع والزيادة في مراقبة المختبرات العلمية للثانويات ومختبرات كليات العلوم في الجامعات، ورصد مجمل المواد الكيماوية التي يتم استعمالها في التجارب العلمية الخاصة بتلاميذ وطلبة شعبتي الكيمياء والفيزياء في هذه المؤسسات التعليمية.‬

ويأتي تشديد المراقبة على كل المواد التي يمكن أن تدخل في صناعة المتفجرات أو العبوات الناسفة، لقطع الطريق أمام العناصر المتطرفة لاستعمالها في عمليات إرهابية.

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*