بوليس كازا…لا وجود لجريمة قتل عسكري لزوجته من الوريد الى الوريد

قال بــــــلاغ لولاية أمن الدارالبيضاء انه وتفاعلا مع ما تداولته بعض المواقع الإلكترونية الإخبارية، من أخبار مفادها أن عسكريا عشرينيا بمنطقة سيدي مومن أقدم يوم الجمعة الماضي على ذبح زوجته من الوريد إلى الوريد بمنزل الزوجية مباشرة بعد عودته من السفر؛
وتنويرا للرأي العام، وتكذيبا لهذا الخبر الزائف والعاري من الصحة، فإن ولاية أمن الدار البيضاء تنفي بشكل قاطع وجازم أن تكون مصالح الشرطة بمنطقة أمن سيدي البرنوصي قد سجلت أو عالجت أو أجرت أية معاينة متعلقة بقضية أو شكاية موضوع اعتداء جسدي ارتكبه عسكري في حق زوجته بمنطقة التشارك، كما تنفي تسجيلها لأية وشاية تصب في ذات السياق، مكذبة بذلك ما تم تداوله من قبل تلك المواقع الإلكترونية الإخبارية

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*