بالصور: مدينة سلا تواجه خطر فيروس كورونا بعدم احترام بعض المواطنين الطوارئ الصحية

على ما يبدو أن ساكنة مدينة سلا لم تستوعب جيدا المعنى الحقيقي لمفهوم الحجر الصحي المفروض عليها وعلى باقي المدن المغربية، وكذا عدد من مدن العالم التي اجتاحها وباء كورونا.

فحسب ما عايناه طوال أيام هذا الأسبوع، هنالك حركة غير عادية بشوارع المدينة وكثيفة بمختلف الأسواق الشعبية بالمدينة، إذ تعرف اكتضاضا غير عادي طوال اليوم وكأننا غير معنيين بهذا الحجر، ما يجعل المدينة عرضة لأن تصبح بؤرة لهذا الفيروس الفتاك.

وفي زيارة تفقدية “للسياسي” بسوق الجملة وسوق السمارة وأيضا سوق حي المزرعة الذي يعتبر نقطة سوداء بالنسبة لساكنة الحي نظرا لمكان تواجده، أصبنا من خلالها بالذهول من هول ما رأيناه من لامبالاة ولا وعي للمواطنين الذين يصطفون جنبا إلى جنب دون رعاية مسافة الأمان القانونية المعمول بها تفاديا لتفشي هذا الوباء الذي ينتشر كالنار في الهشيم.

فرغم المجهودات التي تقوم بها السلطات بمختلف تلاوينها إلا أن الأمر ينذر بحدوث كارثة بمدينة القراصنة إذا ما استمر الوضع على ما هو عليه. لذلك وجب الضرب بيد من حديد على كل من سولت له نفسه الإستخفاف بهذا الوباء القاتل وبالمجهودات التي تقوم بها السلطات ليل نهار من أجل الحد من هذه الجائحة التي نتمنى صادقين أن نخرج منها فائزين.

سياسي – المشوكر عزيز

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*