أسرة المقاومة والتحرير بالحسيمة تثمن بشدة الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء

ثمنت أسرة المقاومة والتحرير بالحسيمة بشدة قرار الولايات المتحدة الامريكية، ولأول مرة في تاريخها، الاعتراف بسيادة المملكة المغربية الكاملة على كافة مناطق الصحراء المغربية وعزمها فتح قنصلية لها بمدينة الداخلة.

وأعربت، في بيان أصدرته عقب وقفة رمزية نظمتها اليوم، عن إشادتها الكبيرة بالنجاحات التي حققتها الدبلوماسية المغربية تحت القيادة المتبصرة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، وتنويهها الكبير بالقرار الأمريكي الأخير الاعتراف بمغربية الصحراء.

وعبرت، في السياق ذاته، عن تجندها الدائم وراء صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده للدفاع عن مقدسات الوطن وثوابته وصيانة الوحدة الترابية والوطنية للمملكة.

في سياق متصل، ثمنت أسرة المقامة والتحرير بالحسيمة إقدام العديد من الدول الشقيقة والصديقة للمغرب على فتح قنصليات لها بالأقاليم الجنوبية للمملكة ودعمها الصريح لمغربية الصحراء.

وشكلت الوقفة الرمزية مناسبة لأسرة المقاومة و جيش التحرر بالحسيمة “لمطالبة الجزائر بمراجعة موقفها تجاه الوحدة الترابية للمملكة المغربية، وقبول اليد الممدودة لها من طرف صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله لاستمرار العلاقات على أسس صحيحة تعود بالنفع على شعبي البلدين”.

تجدر الإشارة إلى أن الوقفة نظمت في احترام تام للتدابير الوقائية والاحترازية المعمول بها للحد من انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*