الصخيرات تمارة: اجتماع اللجنة الإقليمية للتنمية الاقتصادية لتفعيل برامج المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية

في إطار تفعيل برامج المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي أعطى انطلاقتها صاحب الجلالة الملك محمد السادس ، ترأس  يوسف دريس عامل عمالة الصخيرات-تمارة يوم الأربعاء 16 دجنبر 2020 بمقر المنصة الإقليمية للشباب بحي النصر بتمارة أشغال اجتماع اللجنة الإقليمية للتنمية الاقتصادية بحضور الكاتب العام للعمالة ورئيس مجلس العمالة وأعضاء اللجنة.

وفي كلمته الافتتاحية ذكر عامل العمالة بجدول أعمال هذا الاجتماع الذي تمحور حول تقديم برنامج تحسين الدخل والادماج الاقتصادي للشباب، والتعريف بمهام اللجنة الإقليمية للتنمية الاقتصادية، مشيرا إلى أن تفعيل برامج المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية ترتكز على مقاربة متجددة للنهوض بالرأسمال البشري والعناية بالأجيال الصاعدة ودعم الأشخاص في وضعية هشاشة إلى جانب إطلاق جيل جديد للمشاريع المذرة للدخل والمحدثة لفرص الشغل.
وقد أوضح السيد عامل العمالة أن اللجنة الإقليمية للتنمية الاقتصادية المحدثة بموجب قرار عاملي تعد هيئة استشارية محلية وفضاءا مؤهلا لدعم التنمية الاقتصادية المستدامة المنتجة للثروة ولفرص الشغل، يعهد إليها بالسهر على خلق دينامية اقتصادية والتنسيق بين كافة المتدخلين في مجال الاقتصاد المحلي.
وخلال هذا الاجتماع تم تقديم عرض من طرف رئيسة قسم الشؤون الاجتماعية حول برنامج تحسين الدخل والإدماج الاقتصادي للشباب للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية الذي تمحور حول منهجية العمل المعتمدة لتنزيل هذا البرنامج الهادف إلى اعتماد مقاربة مندمجة تتوخى تمكين الشباب من فرص حقيقية للاندماج والتشغيل من خلال انخراط كافة الفاعلين المعنيين من جمعيات المجتمع المدني وفاعلين اقتصاديين ومصالح لاممركزة للدولة.
كما تضمن هذا العرض تسليط الضوء على مهام اللجنة الإقليمية للتنمية الاقتصادية ومن بينها تقديم اقتراحات للجنة الإقليمية للتنمية البشرية لإنجاز الدراسات المتعلقة بسلاسل القيمة وتنشيط منظومة التشغيل والحس المقاولاتي للشباب على مستوى عمالة الصخيرات – تمارة.
ومن جهة أخرى قدمت السيدة ممثلة وحدة تدبير مشروع المنصة الإقليمية للشباب عرضا مفصلا تطرقت فيه إلى نسبة تقدم أشغال المنصة و برنامج العمل المزمع انجازه فضلا عن مخطط التواصل وبرامج التكوين والمواكبة المستهدفة للشباب.
وقد شكل هذا اللقاء مناسبة لإغناء الحوار ودعم أشغال اللجنة من خلال تبادل الخبرات والتجارب وتقديم أفكار واقتراح تدابير تشجيعية من طرف كافة الشركاء لإبراز الإمكانيات والفرص التي توفرها القطاعات الواعدة للنهوض بالتنمية الاقتصادية وتشغيل الشباب ومواكبتهم قصد إحداث مقاولات خاصة بهم أو ولوج سوق العمل؛ والتي ستعتمد بالدرجة الأولى على تحديد الحاجيات من طرف كل من الفئات الشابة والمقاولات المستقطبة.
وعلى هامش هذا اللقاء قام السيد العامل والوفد المرافق له بزيارة لفضاء المنصة الإقليمية للشباب للاطلاع على مختلف المرافق المتواجدة به من قاعات الاستماع والتوجيه وورشات التكوين والذي تمت انجازه وتجهيزه بدعم من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*