إستقالات تهز حزب التجمع الوطني للأحرار

أعلن أربعة أعضاء بحزب التجمع الوطني للأحرار بإقليم صفرو، منتصف الأسبوع الماضي، مغادرتهم لحزب “أخنوش”، بسبب عدم رضاهم عن “التسيير الحالي”.

وقدم كل من لمليح محمد، وبوتاريت عسو إلى جانب عضو المجلس الوطني للحزب، محمد لواردي، ورجل الأعمال ادريس الشبشالي، استقالاتهم من “الحمامة” على المستوى الجهوي والإقليمي والوطني.

وقالت الاستقالات، أن سبب اتخاذهم لهذا القرار يرجع بالأساس إلى عدم رضاهم عن “التسيير الحالي على مستوى الإقليمي والجهوي والطعن في أخلاقيات وسياسة الحزب داخل الإقليم”.

ويرجع سبب هذه الاستقالات المتتالية، إلى الوضع الذي يعيشه حزب التجمع الوطني للأحرار، منذ أشهر، والمتمثل في انقسامات داخلية كبيرة، احتجاجا على قيام رئيس الحزب عزيز أخنوش بتغيير القانون والتمديد لنفسه، وللهياكل التي يقودها المقربين منه، في مؤتمر افتراضي عن بعد.

متابعة

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*