عروس البحر

بقلم عبدالهادي بريويك
نصفها سحر
ونصفها مناجاة
ركبت هودج الموج
لتخبرني عن البحر
وعن خباياه
وعن عرسان
من الآلئ والمرجان
عن فوضوية البحر
ورومانسية الحيتان
عن طقوس أعراس
وزواج جنيات مهملات
في أعماق الوديان
عروس البحر هذا المساء
بنت قصرا
من الشعر
والفسيفساء
ومن عظام العشاق
تعود لها الحياة
ونصفها بهاء
وربعها خيلاء
وأطرافها
جواهر ضياء
حدثتني عن الحب
والعشق المجنون تحت صفحات الماء
وأعلنت دعوة زواجنا لله
كي تباركه السماء
حيث الحب تحت البحر
لا يعترف بالهدايا
ولا بالأغنياء
وفيه جنون من الصفاء
وخادمة عروس البحر
لا تعرف في تزيينها
معنى العناء

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*