حضرة البرميل

 

بقلم: عبدالهادي بريويك
السيد برميل
قفاه بطنه وبطنه قفاه.

متعثر اللسان
يحفظ شعر المتنبي
ويقول أحيانا الشعر بدون أوزان
لكنه يخطئ في الإملاء والإعراب
يلقط في عيونه الحروف والخطوط والأرقام
يحصي نقود العابرين وهي في جيوبهم تنقص أو تزداد
يعيد مايقوله أو قاله الإمام
في خطبة الجمعة أو في مأتم يقام
السيد برميل
يتقن فن الكذب والتزوير في الأحكام
ويقرأ المكتوب في دفاتر الأطفال
ويتبع الطيور السجينة خلف الأسوار
السيد برميل
ينتهي كما انتهى اللصوص والشطار
عبدا إلى أسياده وخادما للبيع والإيجار

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*