ها لمعقول….إمرأة خليجية بقات تتمارس الجنس مع واحد تا مات

أيدت محكمة التمييز في دبي، الأحد، حكماً بالحبس ستة أشهر بحق امرأة خليجية، اتهمت بـ ‘هتك العرض بالرضا’ مع سائح خليجي، ما لبث أن توفي على إثر أزمة قلبية، وذلك خلال تواجدهما في فندق بالمدينة.

وخلال جلسة المحكمة، وبحسب موقع صحيفة ‘الإمارات اليوم’، ادعت المرأة أن السائح المتوفي حاول اغتصابها، غير أن تقرير المختبر الجنائي أثبت أنها لم تتعرض لـ ‘مواقعة’ بالإكراه، ووفقاً للصحيفة المحلية، التي لم تذكر جنسية المرأة ولا السائح، التقت المرأة مع السائح بأحد النوادي الليلية، وتم التعارف وتبادل أرقام الهواتف والتواصل على مدى ثلاثة أيام، قبل أن يطلب مقابلتها.

وقامت المرأة بحجز غرفة في الفندق الذي يقيم فيه الرجل، ثم انتقلت إلى غرفته فجر يوم الواقعة، وبينما كانت منهمكة في الاستحمام سمعت صوت ارتطام قوي داخل الغرفة، فهرعت إلى الخارج لتجد الرجل مغمى عليه، حسب ما أوردته وكالة ‘سبوتنيك’ الروسية .

وبعد مبادرة الفندق باستدعاء الإسعاف ونقل السائح إلى المستشفى، تبين أنه توفي متأثراً بنوبة قلبية مفاجئة، فيما أحيلت المرأة على النيابة، ومنها إلى محكمة الجنح، بـ ‘تهمة هتك العرض بالرضا’، وقضت محكمة أول درجة بحبس المرأة عاما، لكن محكمة الاستئناف قضت بتخفيف مدة الحكم إلى ستة أشهر حبسا.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*