إيطاليا ستضع ميلانو والبندقية ومناطق أخرى قيد الحجر الصحي

تعتزم السلطات الإيطالية فرض حجر صحي على كامل منطقة لومبادريا التي تضم مدينة ميلانو، العاصمة الاقتصادية للبلاد، كما ومنطقة البندقية وشمال منطقة إيميليا رومانيا وشرق بييمونتي، وفق ما أوردت السبت وسائل إعلام إيطالية.

وستفرض السلطات قيودا صارمة على الدخول إلى هذه المناطق والخروج منها حتى انتهاء مدة الحجر في 3 نيسان/أبريل، وفق مشروع قرار للحكومة أوردته وسائل إعلام إيطالية عدة بينها وكالة “أنسا” وصحيفتا “إل كورييري ديلا سيرا” و”لا ريبوبليكا”.

ويناهز عدد سكان ميلانو 1,4 مليون شخص.

ويشمل قرار الحكومة مدينتي بارما وريميني في منطقة إيميليا رومانيا وأجزاء من منطقة فينيتو التي تضم مدينة البندقية.

ويبلغ عدد سكان هذه المدن الثلاث نحو 540 ألف شخص.

ولم يتّضح موعد دخول القرار حيّز التنفيذ، علما أن صحيفة “إل كورييري ديلا سيرا” تحدّثت عن قرار “وشيك”.

وباتت إيطاليا إحدى أكبر بؤر فيروس كورونا المستجد خارج الصين القارية التي رصد فيها الفيروس لأول مرة أواخر العام الماضي.

وبلغت حصيلة الوفيات جراء الفيروس في إيطاليا 230 حالة في حين تخطى عدد المصابين 5800 شخص.
اف ب

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*