الإنقاذ البحري الإسباني يعترض 14 من المهاجرين السريين من جنسية جزائرية بسواحل ألميريا

أعلنت مصالح الإنقاذ البحري الإسبانية أمس الخميس اعتراضها لثلاثة قوارب مطاطية كانت تقل 14 مهاجرا سريا جزائريا وذلك بسواحل ألميريا .

وأكد الصليب الأحمر الإسباني أن جميع هؤلاء المهاجرين غير الشرعيين بمن فيهم امرأة وقاصران تم إخضاعهم لاختبارات ( بي سي إر ) للكشف عن احتمال إصابتهم بفيروس ( كوفيد ـ 19 ) طبقا للبروتوكول الصحي المعمول به .

من جهة أخرى قضت محكمة ألميريا الجنائية في حق أحد الجزائريين ينشط ضمن شبكة إجرامية لنقل وتهريب المهاجرين السريين من الجزائر إلى السواحل الإسبانية بالسجن النافذ لمدة سنتين بتهمة نقل مهاجرين جزائريين غير شرعيين إلى التراب الإسباني .

وكان هذا الشخص قد قام بالتهجير غير القانوني لمجموعة من المهاجرين السريين الجزائريين على متن قارب مطاطي اعترضته مصالح الإنقاذ البحري في 20 غشت بساحل ألميريا .

ويشكل الوصول المكثف للمهاجرين غير الشرعيين من الجنسية الجزائرية على متن قوارب مطاطية إلى السواحل الإسبانية مصدر قلق متزايد للسلطات المحلية خاصة بجهات مورسيا وألميريا وأليكانتي التي يتحدث مسؤولوها عن ” مشاكل إنسانية ومخاوف أمنية خطيرة ” .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*