رئيس حكومة الوحدة الوطنية يقدم هيكلية حكومته إلى البرلمان الليبي

أ ف ب)

قدّم عبد الحميد الدبيبة رئيس حكومة الوحدة الوطنية في ليبيا الخميس “هيكلية” حكومته إلى البرلمان الليبي، التي تتضمن برنامج عملها وآلية اختيار التشكيلة الوزارية.

ولم يقدم أسماء أو عدد الوزارات في حكومته، لكنه أكد أنه سيعلن عنها في جلسة منح الثقة التي سيحددها البرلمان لاحقاً.

وقال رئيس حكومة الوحدة الوطنية في مؤتمر صحافي من العاصمة طرابلس “أرسلنا اليوم (الخميس) إلى رئاسة مجلس النواب (البرلمان) مقترح هيكلية وتصور عمل حكومة الوحدة الوطنية ومعايير اختيار تشكيلها”.

وأوضح “استلمنا أكثر من 3 آلاف سيرة ذاتية لمرشحين، ووفقنا في الاطلاع على 2300 منها”، مؤكدا بأنه سيراعي “التوزيع العادل بين المناطق الثلاث للبلاد شرقا وغربا وجنوبا” في التشكيلة الحكومية.

وأردف قائلا “جميع المكونات ستكون ممثلة في حكومة الوحدة الوطنية ولن نقصي أحداً”.

وأمام الدبيبة مهلة حتى 19 آذار/مارس المقبل للحصول على ثقة مجلس النواب (البرلمان) قبل بدء التحدي الأصعب المتمثل بتوحيد المؤسسات وقيادة المرحلة الانتقالية حتى موعد الانتخابات العامة في 24 كانون الأول/ديسمبر 2021.

وحول هدف حكومته وبرنامجها، أوضح “قمت بمقابلة عدد محدود من المرشحين، والهدف الأول لحكومتي هو لمّ شمل الليبيين، إلى جانب أن كفاءة الوزراء هدف مهم جدا”.

وطالب رئيس حكومة الوحدة الوطنية، من البرلمان سرعة اعتماد الحكومة ومنحها الثقة.

وقال بهذا الشأن “نأمل من مجلس النواب الوقوف معنا في اعتماد الحكومة ومنحها الثقة في وقت قريب (..)، أنا مستعد للذهاب إلى أي مدينة في ليبيا لتقديم حكومتي”.

وانتخب عبد الحميد الدبيبة (61 عاما) في الخامس من شباط/فبراير الجاري رئيسا للوزراء للفترة الانتقالية في ليبيا، من جانب المشاركين في الحوار الذي أطلق في تشرين الثاني/نوفمبر بين الأفرقاء الليبيين في سويسرا برعاية الأمم المتحدة.

وتوافق ملتقى الحوار السياسي الليبي هذا الشهر حول اختيار سلطة تنفيذية جديدة بقيادة رئيس الوزراء عبد الحميد الدبيبة ومجلسًا رئاسيًا من ثلاثة أعضاء برئاسة محمد المنفي.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*