بايدن يلغي مجموعة من القرارات الصادرة في حقبة الرئيس الأسبق ترامب

قام الرئيس الأمريكي، جو بايدن، بإلغاء العديد من القرارات الصادرة خلال عهد ترامب، وذلك من خلال توقيع مرسوم واحد يشمل تعديلات عدة، أبرزها ما يتعلق بالرقابة الالكترونية للشبكات الاجتماعية وحماية الآثار.

ونشر موقع البيت الأبيض بيانا رسميا قال فيه، إن الرئيس الأمريكي وقع مرسوما ألغى من خلاله عدة قرارات صادرة عن سلفه، دونالد ترامب.

ومن أبرز هذه القرارات ألغى بايدن المرسوم الخاص بحماية الآثار والتماثيل الأمريكية، الذي وقعه ترامب بعد أن بدأ هدم الآثار لأبطال الحقبة الاستعمارية، على خلفية الاحتجاجات ضد العنصرية في البلاد.

كما ألغى بايدن المرسوم الخاص ببناء حديقة تماثيل للأبطال الأمركيين، والمرسوم الخاص بتغيير العلامة التجارية للمساعدات الأمريكية المقدمة في الخارج، والمرسوم الذي يحمي المسؤولين من الملاحقة القضائية لمخالفتهم الأنظمة المختلفة، بالإضافة إلى مرسوم “منع الرقابة على الإنترنت”.

وتم التوقيع على جميع هذه المراسيم الملغاة من قبل ترامب من ماي 2020 إلى يناير 2021. ووقع الرئيس السابق على عدد من المبادرات قبل فترة وجيزة من تنصيب الديمقراطي بايدن.

ووفقا للبيت الأبيض، ألغى بايدن أيضا قاعدة قدمها ترامب، والتي بموجبها يمكن لسلطات الهجرة رفض تصريح الإقامة بحجة أن المهاجر يمكن أن يصبح عبئا على دافعي الضرائب الأمريكيين.

وكالات

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*