شكايات للنيابة العامة ضد القيادي في حزب البام العربي المحرشي

 العربي المحرشي يعيش أيامه الأخيرة في البام.

هذا ما قالته مصادرنا، حيث أكدت مصادر موثوقة لـ”سياسي” إن عضوين من البام سيقدمان شكاية للنيابة العامة تتضمن تهما ثقيلة.

وقالت نفس المصادر إن العضوي ينتميان لكل من مراكش ووزان سلكوا جميع المساطر من بينها تقديم شكوى لحكيم بنشماس ورئيسة المجلس الوطني وطلبوا وساطة من قيادات في الحزب من أجل “استرجاع مبالغ مالية” لكن دون جدوى قبل أن يقرروا تقديم شكاية للنيابة العامة.

وينتمي المحرشي لـ”البلاك ليست” منذ أن هاجم الدرك الملكي ورجال السلطة قائلا ” لقد وصلتني أخبار مؤكدة وتيقنت منها.. الدرك الملكي والسلطة المحلية يظلمان الناس في هذه المنطقة، مابغيناش الدرك يقتحم البيوت، مابغيناش رجل السلطة يقبض من هنا ويلعن من هناك، لدي فيديوهات لتدخلات الدرك في المنطقة، وهم لم يأتوا لمحاربة الكيف. الدولة كلها تعرف أن الكيف موجود في المنطقة. الدرك جاو باش يخدو الفلوس، واش ألجادرمية حلال عليكم تقبضوا الفلوس، وحرام على الناس يزرعوا الكيف ويصبحوا كلهم مبحوث عليهم؟ ولولا تدخل قيادات بارزة آنذاك في مقدمتها العماري لتوبع بتهم ثقيلة..”

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*