الحركة الشعبية تطرد مستشاري الدواوين وتجمد عضوية خديجة و لبنى

من القرارات الحاسمة التي اتخذها برلمان حزب الحركة الشعبية في دورة مجلسه الوطني ليوم السبت، طرد بعض اعضاء الدواوين الذين التحقوا بما يسمى ب” الحركة التصحيحة”، والذين كانوا يشتغلون في ديوان الامين العام لحزب الحركة الشعبية الوزير السابق امحند العنصر، وفي ديوان وزير التربية الوطنية,

كما جمد الحزب عضو مكتبه السياسي اوزين احرضان الذي خرج عن صف الحزب، وتجميد عضوية رئيس النساء الحركيات خديجة البشائر ام المرابط.

كماتتجه لجنة التأديب الى تجميد عضوي البرلمانية لبنى امحير الذي كانت قد التحقت في وقت سابق بمجموعة اولباشا..

كما ستقوم لجنة التأديب بحزب الحركة الشعبية، باتخاذ مجموعة من القرارات تخص الخارجين عن صف الحزب، ومنهم الكاتب العام السابق للشبيبة عزيز الدرمومي ومن معه وخصوصا مسشتار الوزير مبيدع، وقرارات في حق البرلماني عبد القادر تاتو…

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*