الرباط : مسيرة بيضاء حاشدة لممرضي وتقني الصحة بالمغرب

محمد زرود

نظمت حركة الممرضين وتقنيي الصحة بالمغرب يوم السبت 10 نوفمبر 2018 بشوارع الرباط مسيرة وطنية بيضاء حاشدة جمعت ازيد من 3000 ممرض و ممرضة حجوا اليها من كل جهات المملكة مطالبين بانصافهم في منحة التعويض عن الاخطار المهنية.
سعيد اوحمو عضو المجلس الوطني للحركة صرح ان هذه الخطوة جاءت لاسماع صوت الممرض المغربي المقهور وأضاف انه من غير المعقول ان يظل تعويضه عن المخاطر هزيلا لا يتعدى 1400 درهم قارة وتابثة مع توالي سنوات العمل في حين ان فئات أخرى تتقاضى مايناهز 6000 درهم بالرغم من كون الممرضين ضمن فئة مقدمي العلاجات و الاكثر التصاقا بالاخطار.
كما طالب المتحدث بالتدخل الفوري و العاجل لتسوية وضعية ضحايا مرسوم 2.17.535 الخاص بهيئة الممرضين و تقنيي الصحة المشتركة بين الوزارات، والى ذالك أضاف انه من بين اهم المطالب المرفوعة في هذه المسيرة، احداث هيئة وطنية للممرضات و الممرضين و القابلات و كذا تقنيي الصحة و المروضين و المساعدين الطبيين الاجتماعيين في اسرع وقت بهدف صون هذه المهن من الدخلاء حماية لصحة المواطن، وأوضح ايضا ان الحيف ضد فئة الممرضين وتقنيي الصحة يتجلى ايضا في نسق الترقية المجحف حيث طالب بخفض السنوات اللازمة للاجتياز امتحانات الكفاءة المهنية الى اربع سنوات عوض ست ورفع نظام الكوطا من 13% الى 50% على الاقل.
كما تطرق نفس المتحدث الى الفراغ القانوني القاتل الذي يجثم على ممارسة مهن التمريض و تقنيات الصحة المتمثل في غياب المصنف المرجعي للكفاءات والمهن والذي يحدد مهامها بدقة .
ثم دعى سعيد اوحمو بالمناسبة وزارة الصحة و من خلالها الحكومة الى إيلاء اهمية قصوى للقطاع عبر توظيف الخريجين المعطلين للمعاهد العليا للتمريض والبالغ عددهم حسب قوله ازيد من 9000 ممرض و تقني الصحة .

وعن الخطوات المستقبلية أكد نفس المتحدث عن تصعيد نوعي يتجلى في اضراب وطني مقبل مصحوب باعتصام مفتوح امام ابواب الوزارة مع امكانية الالتزام بالمهام التمريضية الصرفة وكذلك مقاطعة بعض المبرامج الصحية الهامة .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*