ايطاليا تواصل سياستها المتشدد ضد المشتبه فيهم… طرد مغربيين بسبب «داعش»

سياسي ــ هشام الفرجي
أقدمت السلطات الايطالية، اليوم الأحد، على طرد مغربيين، في رحلة مباشرة من مطار ميلانو مالبينسا إلى الدارالبيضاء، وذلك بسبب تبنيهما للأفكار الجهادية وإشادتهما بالأعمال الإرهابية لتنظيم الدولة «داعش».
وقالت الشرطة الإيطالية، في بيان لها، أن الشابين 25 و26 سنة، على علاقة مباشرة مع بعض المقاتلين المغاربة الأجانب الموجودين حاليا في سوريا، من بينهم المغربي منصف المخيار، الذي حكم عليه بالسجن لمدة 8 سنوات بسبب الإرهاب الدولي من قبل قضاة ميلانو في ابريل. كما عثر المحققون الذين تعقبوا خطواتهما لشهور وتنصتوا على هواتفهما، على مواد صوتية ومرئية تدعو الى الجهاد ضد اليهود  والغرب.
وبهذه العملية، تم طرد 96 شخصا منذ بداية العام الجاري، في حين بلغ عدد المطرودين إلى 228 منذ بداية عام 2015 الذي شهد الاعتداء الارهابي على صحيفة شارلي ايبدو بالعاصمة الفرنسية باريس.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*