السلطات الأمنية الإيطالية تطرد مغربية بسبب امتهانها الدعارة

سياسي ــ إيطاليا

طردت السلطات الأمنية الإيطالية، أمس الجمعة، مهاجرة مغربية من مدينة أفلينو، جنوب إيطاليا، بعد ضلوعها في إعداد منزل للدعارة بتواطئ مع أحد السكان المحليين.

وذكر بلاغ لمصالح الكاربنييري (الدرك) أن عناصرها تعقبت خطوات المهاجرة المغربية البالغة من العمر 40 سنة عبر بعض المواقع الإلكترونية، حيث كانت تعرض مختلف “خدماتها” الجنسية، وبعد أن قام المحققون بإستدراجها بأخذ موعد معها، تمت مباغتتها متلبسة في بيت ببلدة “ألتريبالدا” بالقرب من افيلينو بممارسة الدعارة.

وقام الأمن الإيطالي بتشميع البيت الذي كانت تتخذه ذات المهاجرة المغربية كمرتع ل “نشاطها”، كإجراء احتياطي، بينما أمرت النيابة العامة بإبعادها عن ذات البلدة ومتابعتها في حالة سراح رفقة ثلاثيني إيطالي تبين من خلال التحريات أنه هو من قام بمساعدتها.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*