الاتحاد الاشتراكي يعيد طرح قضايا الهجرة و اللجوء في المغرب

ناقشت فعاليات مشروع القانون المتعلق بمكافحة الإتجار بالبشر في يوم دراسي نظمه حزب الإتحاد الإشتراكي بمقر الحزب و جاء في كلمة إدريس لشكر الذي ترأس هذا اللقاء بمعية القطاع الإتحادي للجالية و شؤون الهجرة على أن الحزب كان سباقا في طرح قضايا الهجرة و اللجوء في شقها التشريعي ، حيث طرح الفريق الإشتراكي بمجلس النواب سنة 2013 متقرح قانون الإتجار بالبشر و الذي يعتبره مجموعة من الخبراء في المجال بالمتقدم و الشامل .
و قال الكاتب الأول على أن الحزب كان و لا يزال يعبر عن نبض المجتمع المغربي في شتى المجالات ،و شدد لشكر في هذا السياق على أن الترسانة القانونية التي تحكم و تنظم مجال الهجرة و اللجوء في بلادنا يجب أن تكون جد متقدمة و تراعي البعد الإنساني و الإجتماعي و التنموي أكثر منه الجانب الزجري .
وكان من بين محاور التي نوقشت في هذا اللقاء ضرورة إيجاد السبل الكفيلة لمكافحة الجرائم العابرة للقارات و الإتجار بالبشر على رأسها .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*