للأسف محمد ضريف: حكم على نفسه ب”الموت” حينما تعاطى للسياسة، وتزعم حزبا

للأسف محمد ضريف:
محمد ضريف الاستاذ الباحث حكم على نفسه ب”الموت” حينما تعاطى للسياسة، وتزعم حزبا.
للأسف هناك أشخاص يضعون رؤوسه في “النخالة” ويخسرهم المجتمع.
هناك أشخاص لا يصلحون للسياسة ولا للإدارة لكنهم يصرون على “قتل” أنفسهم عن سبق إصرار وترصد، ويظل السؤال: لماذا هذا التهاتف على الزعامات والمناصب؟ علما أن مناصب وكراسي البحث والتنظير ….أهم بكثير من وهم الكراسي السياسية.
لدينا إشباع في أشباه السياسيين وقلة من السياسيين، لكن نحتاج إلى باحثين ومتقفين ومنظرين بالنظر للخصاص المهول والكارتي في هذا المجال، والذي ربما يعمل البعض على تمييعه لكن على الأمد المتوسط والبعيد فإن ذلك ليس في مصلحة البلاد أصلا، باعتبار أننا عابرون ونريد للمغرب البقاء مواكبا للتطورات، التي تعاكسها “حسابات الخشيبات” لتدبير مرحلة معية.

تدوينة الصحافي عبد الله الشرقاوي

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*