فضيحة : أعضاء من حزب العدالة والتنمية يستغلون جنائز مدينة سلا لترويج اسماء بعض الوجوه السياسية

قام مجموعة من المنتسبين الى الجماعة الحضرية بمدينة سلا التي يقودها ‘’جامع المعتصم’’ القيادي البارز في حزب العدالة، يوم امس الثلاثاء بتعليق يافطة باحد المدارات المهمة بالمدينة كدعاية لحملة انتخابية سابقة لأوانها اطلق عليها اسم ‘’ اكرام الميت’’.

البيجديون وحسب مجموعة من الفاعلين السياسيين بمدينة سلا يعملون على التوظيف البئيس للجنائز مقابل ضمان اصوات و محاولة لكسب تعاطف اسر في حالة ضعف مقابل خدمات من المفروض على اي جماعة حضرية كانت ام قروية توفيرها للمواطنين.

مصاد جد مطلعة اكدت ل”سياسي” ان السلطات المحلية في شخص قائد المنطقة قامت بالحجز على اليافطة، حيث من غير المعقول توضيف الموتى في حملات انتخابية من اجل استمالة اصوات الناخبين مع قرب الانتخابات التشريعية التي ستجرى يوم 07 اكتوبر المقبل خصوصا وان الامر يتم فيه توضيف اليات الحماعة الحضرية لمدينة سلا.

ومعلوم ان عند كل جنازة يعمل اعضاء متخصصون من الحزب الاغلبي على الحضور من اجل الظهور بشكل متكرر مهمتهم مواكبة اطوار و مراحل الجنائز من بدايتها الى اخر مراحاها ليتم ارسال بعض الوجوه المنتخبة في الاخير مع الجنازة لدفن الهالكين الى متواهم الاخير في استغلال فاضح لشعائر دينية في قضايا ذات الاهداف السياسية.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*