رقم قياسي للسياح الوافدين على إسبانيا خلال الأشهر الثمانية الأولى من 2015

زار ما مجموعه 47,2 مليون سائح أجنبي إسبانيا، خلال الأشهر الثمانية الأولى من سنة 2015، وهو رقم قياسي بالنسبة لمجموع هذه الفترة.

وبحسب تحقيق حول التدفقات السياحية (فرنتور) أعدته وزارة الصناعة والطاقة والسياحة الإسبانية، ونشر اليوم الثلاثاء، فإن هذا الرقم مثل زيادة قدرها 4,1 بالمائة مقارنة بالفترة نفسها من 2014.

وأوضح المصدر ذاته أنه خلال شهر غشت وحده، استقبلت إسبانيا أزيد من 9,2 مليون سائح أجنبي، أي بزيادة بلغت 1,6 بالمائة مقارنة بالشهر نفسه من السنة الماضية.

وأضاف أن السياح البريطانيين جاؤوا في مقدمة السياح الذين زاروا إسبانيا ما بين شهري يناير وغشت الماضيين بما مجموعه 10,88 مليون سائح، متبوعين بالفرنسيين (8,16 مليون)، والألمان (7 مليون).

وأشار إلى أنه بحسب الجهات، احتلت كتالونيا المقدمة باستقبالها 12,11 مليون زائر، وزيادة قدرها 3,8 بالمائة، متبوعة بجزر البليار (8,72 مليون)، ثم جزر الكناري (7,59 مليون).

وكان وزير الصناعة والطاقة والسياحة الإسباني، خوسيه مانويل صوريا، صرح مؤخرا أن بلاده تتوقع استقبال 68 مليون سائح أجنبي إلى غاية متم سنة 2015، وهو رقم قياسي.

وتشكل السياحة قطاعا مهما ومحوريا في اقتصاد هذا البلد، الذي خرج أخيرا من الركود الاقتصادي، ويساهم بنحو 11 بالمائة في الناتج الداخلي الخام.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*