في رسالة لها للسفير عثمون…رئيسة مجموعة الصداقة البولونية المغربية تشيد باستعادة حركة النقل المدني والتجاري بمنطقة الكركارات

 

 – أشادت رئيسة مجموعة الصداقة البولونية المغربية بمجلس الشيوخ البولوني جوانا سيكولا، باستعادة حركة النقل المدني والتجاري الحر بمنطقة الكركارات.

ورحبت سكيولا، في رسالة وجهتها إلى سفير المغرب ببولونيا  عبد الرحيم عثمون، بعودة حركة النقل المدني والتجاري بالمنطقة العازلة الكركارات، بما يضمن تحقيق المبدأ الأساسي لحرية تنقل الأشخاص والبضائع.

وأكدت  سيكولا أنه على الساحة الدولية “تمكنت المملكة المغربية في عدة مناسبات من تأكيد دورها الأساسي بالمنطقة وخارجها في آفاق جغرافية مختلفة، لا سيما في سياق مكافحة الإرهاب، وأيضا في القضايا الدبلوماسية المهمة والراهنة”، مستحضرة القضية الليبية “حيث مساهمة المغرب نشطة لدعم الحوار الليبي الليبي بشكل مفيد”.

كما أبرزت أن المغرب أجرى في السنوات الأخيرة إصلاحات سياسية واجتماعية كبيرة، وخاصة في ما يتعلق بقضية حقوق الإنسان، مما يجعله اليوم مرجعا في العالم العربي.

وقالت إن “الإصلاح الدستوري الذي قاده صاحب الجلالة الملك محمد السادس سنة 2011، والذي يعزز مبدأ فصل السلط وتوازنها من أجل ضمان الفعل الديمقراطي للمؤسسات، أدخل المغرب في عهد جديد وجعل المملكة مثالا يحتذى به”.

وأكدت رئيسة مجموعة الصداقة البولونية المغربية بمجلس الشيوخ البولوني أن التنمية الاقتصادية للمغرب وإصلاحاته الاجتماعية واستقراره السياسي والأمني، وكذلك دوره الاستراتيجي بإفريقيا جنوب الصحراء، عوامل تجعله شريكا متميزا لأوروبا ولبولونيا على وجه التحديد.

وفي هذا السياق، أعربت سيكولا عن تطلعها الى المزيد من توطيد العلاقات بين المغرب وبولونيا وإعطائها دفعة جديدة.

ومع

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*