سائقون يحتجون على الامن بسلا

تعيش سلا حالة من الفوضى وخصوصا في شهر رمضان.
وكما عاينت ذلك”سياسي”، فان الأمن بسلا يوقف العشرات من الدراجات النارية وخصوصا في نقط محورية ومنها قرب القنطرة الفاصلة بين الرباط وسلا.
لكن الغريب، هو ان عملية توقيف وحجز الدرجات واوا رقها، يتطلب ان يبقى صاحب الدراجة منتظرا لساعات قرب “ديبناج” الذي يحمل العشرات من الدراجات في انتظار حملها الى المستودع.
ويبقى المواطنون ينتظرون لساعات، دون جواب، ويلاحظ تجمهر العشرات من أصحاب الدراجات بالقرب من الديبناج حتى تكتمل الكمية المطلوبة من حجز الدراجات وحملها الى المستودع.
وهو ما استنكتر ذلك اكثر من متحدث، الذي يطالبوا بتحرير المخالفة او منحهم دراجتهم نظرا لارتباطهم بالعمل اليومي.
وهو ما يرد عليه الامنيون بكونها تعليمات من رئيس الهيئة الحضرية لسلا والذي يطاب بتحرير العديد من المخالفات، والضحية دائما هو المواطن البسيط؟

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*