الحركة الشعبية تخلق المفاجئة و تفوز برئاسة غرفة الصناعة التقليدية بجهة فاس مكناس

تمكن عبد المالك البوطيين، عن الحركة الشعبية، من الفوزر اليوم الاثنين، برئاسة غرفة الصناعة التقليدية بجهة فاس مكناس، بعدما تقدم وحيدا وانسحب أعضاء حزبي الاستقلال والاتحاد الاشتراكي

وحاز البوطيين على 68 صوتا من مجموع 72 مقعدا بالغرفة، بعد تحالف حزبه مع كل مكونات الأغلبية الحكومية؛ بما فيها حزب العدالة والتنمية، الذي انتخب عضوه شفيق الشقروني نائبا أول للرئيس، فيما تتواصل عملية انتخاب باقي أعضاء المكتب المسير للغرفة بمقرها بفاس.

وبالرغم من عدم توفره إلا على مقاعد ضئيلة بالغرفة، فإن حزب الحركة الشعبية تمكن من الظفر برئاستها، بعد تحالفه مع العدالة والتنمية (13 عضوا) والتقدم والاشتراكية والأصالة والمعاصرة (8 أعضاء) والتجمع الوطني للأحرار (6 مقاعد) واستقطابه عددا كبيرا من المستقلين الفائزين البالغ عددهم 9 أعضاء.

ويبدو، من خلال لغة الأرقام، أن أعضاء بأحزاب المعارضة صوّتت لصالح مرشح الحركة الشعبية، لا سيما أن الأعضاء المنسحبين لم يفق عددهم السبعة، في حين أن مجموع أعضاء المعارضة مهم بالغرفة؛ بينهم 12 من حزب الاستقلال و10 من الاتحاد الاشتراكي.


عن الجريدة24

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*