أرسنال يتعرض لضربة جديدة بالخسارة 3-صفر من ليستر

‭‭‭ ‬‬‬تعرضت آمال أرسنال في إنهاء الموسم ضمن الأربعة الأوائل في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم لضربة جديدة بعد الخسارة 3-صفر أمام ليستر سيتي في استاد كينج باور يوم الأحد.

وبعد هدف يوري تيليمانس وثنائية جيمي فاردي تعرض أرسنال للهزيمة الرابعة في آخر خمس مباريات بالدوري من بينها ثلاث مباريات خارج ملعبه.

ويظل أرسنال في المركز الخامس برصيد 66 نقطة قبل أن يلتقي مانشستر يونايتد صاحب المركز السادس (64 نقطة) مع تشيلسي رابع الترتيب (67) في وقت لاحق من يوم الأحد ضمن صراع الوصول للمربع الذهبي والتأهل لدوري أبطال أوروبا.

وأكمل فريق المدرب أوناي إيمري اللقاء بعشرة لاعبين منذ الشوط الأول بعد حصول المدافع أينزلي ميتلاند-نيلز على الإنذار الثاني في الدقيقة 36 بعد التحام مع جيمس ماديسون. ونال تحذيرا في وقت سابق بعد مخالفة ضد بن تشيلويل.

وقال إيمري ”الإنذار الثاني تسبب لنا في العديد من المشاكل. لا أعتقد أن الإنذار الأول كان مستحقا. كان في الدقيقة السابعة من المباراة لكني أحترم قرار الحكم.

”تغير الأمر كثيرا بإكمال المباراة بنقص عددي لأننا وضعنا خطتنا على أن نكون أقوياء في الدفاع. لكن الطرد تسبب في تغيير الخطة“.

وأشار بريندان رودجرز مدرب ليستر إلى أن الحكم مايكل أوليفر لم يملك أي فرصة سوى طرد اللاعب البالغ عمره 21 عاما.

وأضاف ”أعتقد أنه لم تكن هناك فرصة أمام مايكل. ارتكب العديد من الأخطاء وكان الخطأ الثاني الذي تسبب في الإنذار الثاني لذا كان قرارا جيدا.

”ربما كان تراكم الأخطاء وبقاء الشاب بن تشيلويل على قدميه داخل منطقة الجزاء أنقذه من طرد مبكر“.

واضطر إيمري إلى إشراك المدافع لوران كوسيلني بدلا من أليكس أيوبي في بداية الشوط الثاني لكن ليستر استحوذ على الكرة وسدد 12 مرة على المرمى مقابل واحدة لأرسنال.

ويرجع الفضل لحارس أرسنال بيرند لينو في التصدى لعدة محاولات أبقت على فريقه في المنافسة لكنه كان بلا حول أو قوة أمام تيليمانس الذي هرب من الرقابة وسجل الهدف الأول من ضربة رأس بعد تمريرة ماديسون العرضية في الدقيقة 59.

وضاعف فاردي التقدم بعد أن استقبل تمريرة طويلة من الحارس كاسبر شمايكل وسدد في العارضة لترتد إليه الكرة ثم تابعها برأسه في شباك لينو الذي لم يجد الدعم.

وأضاف فاردي هدفا جديدا في الوقت المحتسب بدل الضائع بعد أن تجاوز ريكاردو بيريرا الدفاع ومرر كرة أمام المرمى إلى مهاجم إنجلترا الذي سجل هدفه 18 في الدوري هذا الموسم.

وتقدم ليستر للمركز الثامن ويملك فرصة للارتقاء للمركز السابع الذي قد يؤهله للدوري الأوروبي في الموسم المقبل إذ يبتعد فريق المدرب بريندان رودجرز بثلاث نقاط عن ولفرهامبتون واندرارز صاحب المركز السابع حاليا وتتبقى جولتان على النهاية.

ويملك أرسنال فرصة التأهل لدوري الأبطال لو حصد لقب الدوري الأوروبي وأشار إيمري إلى أن تركيزه سيتجه إلى مواجهة ذهاب الدور قبل النهائي في البطولة عندما يستضيف بلنسية الإسباني.

وقال إيمري ”نفكر في الوقت الحاضر والمباراة المقبلة ضد بلنسية. ثم سنفكر في برايتون (الأحد المقبل) والفوز“.

وتابع ”في بداية الموسم ومنتصفه والآن كنا نعلم أن لدينا فرصة في الدوري الأوروبي أيضا وسنلعب ضد برايتون على أرضنا في الدوري وسنحاول تحقيق الفوز“.

رويترز

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*