ضربات الحظ تعبر بليفربول إلى دور الثمانية على حساب أرسنال في مباراة مجنونة عرفت تسجيل عشرة أهداف

نجح ليفربول مساء اليوم الأربعاء في تخطي فريق أرسنال بضربات الحظ بنتيجة 5-4 بعدما انتهت المباراة في وقتها الأصلي بنتيجة غير مسبوقة عرفت تسجيل خمسة أهداف في كل شباك، وذلك ضمن الدور 16 من كأس رابطة المحترفين الإنجليزية .

فلم تمر خمس دقائق على بداية المباراة حتى تمكن فريق ليفربول من افتتاح حصة التسجيل بعد ان سجل لاعب ارسنال موسطفي ضد مرماه، لينتفض بعدها لاعبوا أرسنال مسجلين ثلاثة اهداف في الدقيقة19 عن طريق لاعب توريرا، وثنائية سجلها الواعد مارتينيلي في دقيقة 26 و 36، لتصبح النتيجة 3-1، ومع اقتراب نهاية الشوط الأول احتسب الحكم ركلة جزاء لأصحاب الأرض بعد عرقلة أوريجي داخل مربع العمليات، ليطرجمها العميد ميلنر إلى هدف مقلصا الفارق .

ومع بداية الشوط الثاني تحديدا في الدقيقة 54 اقتنص لاعب أرسنال اينسلي لينس كرة داخل مربع العمليا بعد هفوة من دفاع ليفربول مسجلا بذلك الهدف الرابع معمقا به جراح ليفربول، ولم تكد تمر خمسة دقائق حتى تمكن المخضرم تشامبرلين من تسجيل قذيفة لا تصد ولا ترد مقلصا الفارق من جديد إلى هدف ، وبعدها بدأ لاعبوا ليفربول بالإندفاع إلى مرمى الغانرز بغيت التعديل وهو ما تأتى لهم في حدود الدقيقة 64 عن طريق أوريجي،غير أن جيمس ويلوك أعاد التقدم لأرسنال بتسجيله الهدف الخامس في الدقيقة 70.

وبينما اعتقد الجميع عل فوز أرسنال وصعوده للدور المقبل، عاد أوريجي لهز الشباك من جديد بتسجيله هدف التعادل لليفربول وهدفه الشخصي الثاني في الدقيقة الأخيرة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع، ليضطر الفريقان للجوء إلى ركلات الترجيح، لتبتسم لليفربول، ليظفر بورقة الصعود لدور الثمانية.

أشرف الفرجي

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*