حدث تاريخي بتأهل رباعي مغربي إلى نصف نهائي أبطال إفريقيا والكونفدرالية

يصطدم فريق حسنية أكادير بنظيره نهضة بركان، في الدور قبل النهائي من مسابقة كأس الإتحاد الإفريقي لكرة القدم، في وقت ضمنا معا التأهل إلى هذا الدور، مما سيمنح المغرب فريقا في نهائي المسابقة للمرة الثالثة تواليا.

وحجز الفريق “السوسي” تأهله للنصف النهائي بالفوز على النصر الليبي ذهابا وإيابا في دور الربع، فيما جاء تأهل الفريق “البركاني” بعد تجاوزه لعقبة المصري البورسعيدي.

ومن المرتقب أن تعرف مقابلة النصف النهائي بين “الغزالة السوسية” والفريق “البرتقالي”، متأهلا مغربيا إلى الدور النهائي، لتضمن بذلك الكرة المغربية فريقا في نهائي كأس الكونفدرالية.

وسيستقبل فريق نهضة بركان نظيره حسنية أكادير في مباراة الذهاب على أرضية الملعب البلدي ببركان، فيما ستجرى مباراة الإياب بالملعب الكبير بأكادير.

جذير بالذكر أن الرجاء والوداد قد ضمنا معا التأهل إلى نصف نهائي مسابقة دوري أبطال إفريقيا، إلى جانب كل من الغريمين الأهلي والزمالك المصريين.

ويعتبر تأهل 4 أندية مغربية لنصف نهائي كأس “الكاف” وعصبة الأبطال حدثا تاريخيا لم يسبق له الحدوث، الأمر الذي يؤكد تطور الأندية المغربية مقارنة مع نظيراتها في إفريقيا جنوب الصحراء، ولو على مستوى النتائج في المسابقات القارية.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*