استئناف الدراسة بالمؤسسات التعليمية المتأثرة من سوء أحوال الطقس‎

قالت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي في بلاغ توصلت به” سياسي”أن الدراسة قد استؤنفت بشكل عادي في865 مؤسسة تعليمية، وهو ما يشكل أكثر من 95% من المؤسسات التعليمية التي كان قد تقرر تعليق الدراسة بها، بشكل مؤقت، في الأيام القليلة الماضية حماية للتلميذات والتلاميذ والأطر التربوية والإدراية من الأخطار الناجمة عن سوء أحوال الطقس والتساقطات الثلجية غير المألوفة التي عرفتها بعض الجهات، وذلك بفضل الجهود التي بذلتها السلطات المحلية، وكذا مختلف القطاعات الحكومية المعنية من أجل فك العزلة عن المناطق التي حاصرتها الثلوج.

وقد قامت خلايا اليقظة مركزيا وجهويا وإقليميا بالتتبع اليومي لوضعية المؤسسات التعليمية المعنية ورصد انعكاسات التقلبات الجوية استنادا إلى النشرات الإنذارية لمديرية الأرصاد الجوية واتخذت جميع التدابير الكفيلة بضمان سلامة التلاميذ وجميع العاملين داخل هذه المؤسسات بتنسيق تام مع السلطات المحلية وكل المتدخلين.
وفي إطار المقاربة الاستباقية التي تنهجها الوزارة، فقد كانت الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين قد اتخذت إجراءات احترازية منذ بداية سوء الأحوال الجوية منها: توفير التدفئة داخل الحجرات الدراسية ونوادي الداخليات والأغطية الكافية للتلاميذ الداخليين وتحصين المراقد.
وتؤكد الوزارة أن المديريات الإقليمية ستقوم في الأيام القليلة المقبلة ببرمجة تعويض الحصص الزمنية الضائعة وكذا دروس الدعم ضمانا لاستفادة جميع المتعلمات والمتعلمين من الحصص الكاملة المقررة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*