التدابير المتخذة في قطاع المقاومة وجيش التحرير على صعيد جهة الرباط سلا القنيطرة للتخفيف من آثار جائحة كورونا “كوفيد-19”

في إطار مواكبة الإجراءات الحكومية المتخذة بالبلاد، والمتمثلة بفرض حالة الطوارئ الصحية لمواجهة جائحة” كوفيد 19″ المستجد، عملت المندوبية السامية لقدماء المقاومين و أعضاء جيش التحرير ،سواء على صعيد مصالحها الممركزة أو على صعيد مصالحها اللاممركزة، على الانخراط الفعلي والفوري في هذه المجهودات. حيث اتخذت عدة تدابير وإجراءات آنية للتخفيف من الآثار السلبية لهذا الوباء على جميع المستويات الاقتصادية و الاجتماعية والصحية لفائدة أسرة لمقاومة وجيش التحرير.و في هذا الصدد، عملت النيابات المنضوية بجهة الرباط سلا القنيطرة على التنزيل الفوري لحزمة من الإجراءات والتدابير في علاقتها مع المرتفقين بقطاع المقاومة بالجهة، واعتمدت آليات عمل ملائمة تنسجم مع الوضعية الحالية التي تفرضها حالة الطوارئ الصحية بالبلاد.حيث وتنفيذا لمقتضيات المذكرة الإدارية 21 بتاريخ 17 أبريل 2020.

وحسب بلاغ توصلت به (سياسي)،عملت كل من النيابة الجهوية بالرباط والنيابة الإقليمية بسلا و النيابة الإقليمية بالقنيطرة والنيابة الإقليمية بالخميسات و فضاءات الذاكرة التاريخية للمقاومة والتحرير التابعة للنفوذ الترابي لهذه النيابات، بأجرأة اتصالات هاتفية مع المنتمين لهذه الأسرة المجاهدة للاطمئنان على أوضاعهم وأحوالهم الصحية.و ذلك تفعيلا للمقاربة الإنسانية التي تعتمدها المندوبية السامية في علاقتها مع قدماء المقاومين و أعضاء جيش التحرير،خصوصا في هذه الظرفية الاستثنائية.

وقد تم خلال هذه الاتصالات، تحسيس المنتمين لأسرة المقاومة و جيش التحرير و ذوي حقوقهم بضرورة التقيد و الالتزام بالمقتضيات والإجراءات التي تفرضها حالة الطوارئ الصحية. وإخبارهم بأن جميع مصالح المندوبية السامية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير مركزيا و جهويا وإقليميا و محليا، ستستمر في تقديم خدماتها خلال هذه الظرفية عن بعد لفائدة المرتفقين و سائر المواطنين بالاعتماد على مختلف وسائل التواصل الحديثة.

كما تم تخصيص إعانات مالية لفائدة عدد من قدماء المقاومين و ذوي حقوقهم بالجهة، حيث تم التنسيق مع السلطات المحلية بتوزيع 10 حوالات كواجب عزاء بمبلغ إجمالي قدره 40.000,00 درهم.

هذا وعمدت النيابات المنضوية بجهة الرباط – سلا- القنيطرة، إلى حث المنتمين لأسرة المقاومة وجيش التحرير المستفيدين من امتياز استغلال وكالة أسواق الجملة لبيع الخضر والفواكه ودعوة المقاومين غير الوكلاء للمساهمة في الصندوق الخاص بتدبير جائحة “فيروس كورونا” المستجد الأمر الذي لاقى استحسانا من طرفهم ولبوا نداء الوطن كما هو معهود فيهم بحيث بلغ المبلغ الإجمالي للمساهمات 113.300.00درهم إلى حدود يوم الخميس 30 ابريل 2020.بالإضافة إلى مجموعة من المبادرات التضامينة سواء العينية او النقدية التي انخرط فيها المنتمين لأسرة المقاومة وجيش التحرير بالجهة تعبيرا عن حسه الوطني والتضامني،حسب ذات البلاغ.

سياسي – متابعة

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*