أمزازي وعثمون في زيارة ميدانية للوقوف على سير الأشغال بورش بناء معهد تكوين المكونين والأوصياء والبحث في هندسة التكوين بتامسنا

قام سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي الناطق الرسمي باسم الحكومة، مرفوقا  بعرفات عثمون الكاتب العام لقطاع التكوين المهني، يوم الخميس 17 شتنبر2020 بزيارة للوقوف على سير الأشغال بورش بناء معهد تكوين المكونين والأوصياء والبحث في هندسة التكوين بتامسنا،
ويهدف إحداث هذا المعهد إلى تمكين منظومة التكوين المهني من التوفر على مؤسسة وطنية متخصصة في الرفع من مهنية هيئة التأطير البيداغوجي والإداري (المكونون والأوصياء والمدراء؛ الخ) وكذا البحث والتنمية في هندسة التكوين..

وسيتيح تنظيم وتثمين مهن التكوين من خلال التكوين البيداغوجي الأساس واستكمال التكوين والإشهاد على مؤهلات هيئة التأطير البيداغوجي والإداري؛ و الاستعمال المشترك وتوحيد وترشيد المجهودات والموارد التي تخصصها القطاعات المكونة للتكوين واستكمال تكوين هيئة التأطير البيداغوجي والإداري؛  و تنسيق وتأطير الأنشطة المرتبطة بالبحث وهندسة التكوين؛
كما يهذف الى التكوين عن بعد والتصديق على المكتسبات المهنية لهيئة التأطير البيداغوجي والإداري.
وسيوفر هذا المعهد التكوين البيداغوجي الأساس سنويا لفائدة 350 مكونا والتكوين المستمر لفائدة 2200 إطارا بيداغوجيا وإداريا من مدراء مؤسسات ومدراء بيداغوجيين ومكونين وأوصياء ينتمون إلى مختلف القطاعات العمومية والخاصة. كما سيتم ربط المعهد بمؤسسات محورية على الصعيد الوطني من أجل تلقين التكوين البيداغوجي والتكوين التقني التكميلي.
وتجدر الإشارة، أن إحداث معهد لتكوين المكونين على المستوى الوطني، يعد تفعيلا للتوصيات واستطلاعات الرأي الميدانية التي راكمها قطاع التكوين المهني على مدى السنوات الأخيرة، بتنسيق مع مختلف الشركاء والمتدخلين والتي تتطلع الى الرفع من احترافية المكونين قصد تجويد أداء هذه الفئة وهو ما سيكون له وقع إيجابي على جودة منظومة التكوين المهني ببرمتها.
وتجري حاليا أشغال بناء المعهد بمدينة تامسنا- على مساحة تبلغ 9856 متر مربع، ومن المرتقب أن تنتهي عملية البناء نهاية السنة القادمة والشروع في تجهيز المعهد، الذي يتكون من : جنـــــــاح اداري وجناح بيداغوجي: وجناح البحث وتنمية هندسة التكوين ومركز متعدد الوسائط ومركز للندوات وداخلية بطاقة استيعابية تبلغ 200 سريرا ومرافق أخرى.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*