الاتحاد الاشتراكي بإسبانيا يندد بخروقات واستفزازات ” البوليساريو” ويتشبث بدعمه لجهود المملكة المغربية الرامية إلى وضع حد نهائي لهذه الانزلاقات

اكد بلاغ الكتابة الاقليمية للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية في اسبانيا توصلت به “سياسي”؛  انه و بعد سلسلة الاستفزازات التي قامت بها ” البوليساريو ” في 21 من أكتوبر الجاري في محاولة يائسة منها وغير مقبولة لتغيير الوضع القائم في منطقة الكركرات التي تسهر على مراقبتها بعثة المينورسو بإشراف من الامم المتحدة وباقي الهيئات الاخرى ذي النوايا الحسنة، والتي نتج عنها رد فعل طبيعي من المملكة المغربية التي تسعى في كل مناسبة إلى التحلي بالحكمة في التعامل مع الوضع، وضبط النفس مع السلوكات اللامسؤولة والاستفزازات المتعمدة من قبل ” البوليساويو” والتي عملت على خرق مواثيق الامم المتحدة في هذا السياق.
تؤكد الكتابة الاقليمية تنديدها لهذه الخروقات والاستفزازات من ” البوليساريو” وتتشبث بدعمها لجهود المملكة المغربية الرامية إلى وضع حد نهائي لهذه الانزلاقات، بعد منح الفرصة الكاملة للأخذ بحل دبلوماسي مدعوم من طرف المساعي النبيلة لهيئة الامم المتحدة …”

وأضاف بلاغ اتحاديات و اتحاديو  اسبانيا انه و ” إنطلاقا من مسؤولياته ، فإن حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية في اسبانيا يتشبث بدعمه لموقف المملكة المغربية الرامي بقوة الى التمسك بمبدأ وقف إطلاق النار، مع تأكيده للحفاظ على الوضع القائم في المنطقة دون تسجيل أي خروقات أو انزلاقات من شأنها أن
تمس بالمملكة المغربية وتهدد أمن واستقرار المنطقة والاقليم برمته . ….’

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*