القضاء الإيطالي يدين الانفصالي بلقزيز بالحبس 16 شهر في قضية عنف واغتصاب واحتجاز قسري

انتهت شطحات الحالم، الذي يلقب نفسه بـ”الجمهوري” على مواقع التواصل الاجتماعي (تاشفين بلقزيز)، بعد أن قضت المحكمة الابتدائية بمدينة سافونا، اليوم الثلاثاء، في حقه بالحبس 16 شهرًا، وذلك بعد متابعته من طرف زوجته (مونيا فهيم) بخمسة شكايات، تتهمه فيها بالعنف والاغتصاب والاحتجاز القسري.

وحسب مصادر متطابقة، فقد أمرت المحكمة السالفة الذكر بإخضاع المتهم بلقزيز لفحص طبي، وذلك بسبب عدم استقرار حالته العقلية.

وأضافت ذات المصادر أن المقزز (بلقزيز)، سيمثل أيضا أمام المحكمة خلال شهر يونيو القادم، بسبب شكاية أخرى مقدمة من طرف زوجته ورئيسها في العمل تتهمه فيها بالاعتداء الجسدي وتخريب المطعم الذي تعمل فيه.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*