منظمة الصحة العالمية تؤكد أن جائحة كورونا لا تزال حالة طارئة على المستوى الدولي

أكدت منظمة الصحة العالمية، اليوم الجمعة، أن جائحة فيروس كورونا المستجد لا تزال حالة صحية طارئة على المستوى الدولي.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهنوم غيبريسوس، في مؤتمر صحفي افتراضي لذكر نتائج اجتماع للجنة الطوارئ جرى أمس الخميس: “جائحة فيروس كورونا لا تزال حالة طارئة بالنسبة إلى الصحة العامة على المستوى الدولي”.

وأشار غيبريسوس إلى أنه ينوي عقد اجتماع مقبل للجنة الطوارئ التابعة للمنظمة بعد 90 يوما أو ربما أسرع في حال تطلبت الضرورة ذلك.

وشدد على أن منظمة الصحة العالمية تشعر بقلق بالغ بسبب تسارع انتشار فيروس كورونا في الدول التي فيها أنظمة صحية ضعيفة.

لكنه أشار مع ذلك إلى أن منظمة الصحة العالمية ستعمل مع المجتمع الدولي والشركاء من أجل تمكنين السفر الحيوي للرد على الجائحة وإعادة قطاع السفر إلى حالته الطبيعية.

ويواجه العالم، منذ يناير 2020، أزمة متدهورة ناجمة عن تفشي عدوى فيروس كورونا المستجد “COVID-19″، الذي أدى إلى خسائر ضخمة في كثير من قطاعات الاقتصاد خاصة النقل والسياحة والمجال الترفيهي، وانهيار البورصات العالمية وتسارع هبوط أسواق الطاقة.

وصنفت منظمة الصحة العالمية انتشار عدوى فيروس كورونا المستجد، في 30 يناير، حالة طارئة على المستوى الدولي، كما أعلنته يوم 11 مارس جائحة عامة، وسجلت في العالم حتى الآن أكثر من 3.3 ملايين إصابة بهذه السلالة في نحو 180 دولة، بما في ذلك 235 ألف وفاة و1.05 مليون حالة شفاء.

وكالات

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*