طائرة “بوينغ 737 ماكس” تعود إلى الخدمة بالولايات المتحدة بعد سنتين من التوقف

يتوقع أن تنقل طائرة بوينغ 737 ماكس من جديد ،الثلاثاء، الركاب في الولايات المتحدة ،لأول مرة منذ سنتين، بعد أن أدت مشاكل في نظام الملاحة بالطائرة إلى حادثين مميتين.

وأوردت شبكة (السي إن إن ) أن (أمريكان إيرلاينز) ستستخدم الطائرة في رحلة ذهاب وإياب من نيويورك إلى ميامي هذا الأسبوع، بعدما وافقت إدارة الطيران الفيدرالية على سلامة الطائرة في أعقاب العديد من تحديثات البرامج التي قامت بها شركة بوينغ والاختبارات التجريبية إثر حادثتي تحطم في غضون ثمانية أشهر، والتي أودت بحياة أكثر من 300 شخص.

وأكد أكثر من نصف الأشخاص الذين شملهم استطلاع جديد أجرته (رويترز/إبسوس) أنهم لن يسافروا في طائرة بوينغ 737 ماكس بمجرد إطلاعهم على مشاكلها، بينما أبرز 34 في المئة أنهم سينتظرون حوالي ستة أشهر قبل ركوب الطائرة.

وتتوفر شركتا طيران أمريكيتان أخريان على بوينغ 737 ماكس. ويتعلق الأمر بكل من (يونايتد إيرلاينز) و(ساوث ويست) ، اللتين لم تعلنا بعد عن استئناف تشغيل الطائرة. و أعلنت (يونايتد) أنها تخطط لاستخدام الطائرة في غضون الأشهر الثلاثة المقبلة، بينما تخطط شركة (ساوث ويست) للقيام بذلك في الربيع.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، سافر الرئيس المدير العام لشركة (أمريكان إيرلاينز) دوغ باركر، مع عائلته على متن طائرة 737 ماكس في محاولة لزيادة ثقة العامة في الطائرة.

وتضررت صناعة الطيران بشدة من وباء فيروس كورونا، مع انخفاض عدد الرحلات اليومية في ظل الأزمة الصحية والمالية المستمرة.

ومع

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*