خديجة المرابط تنكر ” الخير والفضل” وتهاجم العنصر و اوزين والعسالي

بعد ان قدمت استقالتها من رئاسة جمعية النساء الحركيات، ولم تنل استقالتها اي تداعيات في قيادة حزب الحركة الشعبية، اعترفت خديجة ام البشائر، بكونها لها علاقة محترمة بما يسمى بالحركة الصحيحة لحزب الحركة الشعبية. والتي لا علاقة تنظيمية لها مع حزب العنصر.

وقالت المرابط كما اوردت ذلك يومية الاخبار، ان لها مشاكل مع المنسق العام لحزب الحركة الشعبية محمد اوزين  وعضو المكتب السياسي حليمة العسالي. والامين العام امحند العنصر.

ونفت المرابط خصال العسالي عليها وكونها هي التي جعلتها رئيسة جمعية النساء الحركيات.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*