بعد الحكم الصادر على الصحفيين الأربعة و البرلماني حيسان… عبد الحق حيسان : “كنت أنتظر إدانتي و تبرئة الصحفيين” !

سياسي : الرباط

قضت المحكمة الإبتدائية بمدينة الرباط بالسجن ستة أشهر موقوفة التنفيذ في حق الصحفيين الأربعة و البرلماني حيسان بتهمة نشر أخبار صحيحة في الملف الذي حركه حكيم بنشماس و زميله عزوز بنعزوز .

في السياق ذاته قال البرلماني عن الكونفيديرالية الديمقراطية للشغل عبد الحق حيسان في تصريح ل”سياسي.كوم” أن الحكم الصادر غير مبني على حقائق و أنه كان ينتظر إدانته و تبرأة الصحفيين بإعتبارهم كانو يقومون فقط بمهامهم الصحفية .

المتحدث أضاف في تصريحه أن المتابعة لها خلفيات سياسية و الحكم جانب الصواب وسنستأنف الحكم الصادر .

من جهة أخرى نشر الصحفي محمد أحداد تدوينة عبر حسابه في الفيسبوك جاء فيها : يوم الأربعاء الماضي بعثت لي سعاد الحمامي عضو ديوان الأمين العام السابق للبام رابطا يتحدث عن رغبته في تقديم تنازل..اتصلت بها وقالت لي بالحرف: كن هاني هناك شيء كبير ولن تحاكموا..بعدها التقى بنشماس صاحب البومبا بوفد من المجلس الوطني للصحافة واشتكى لهم من هجومي عليه..قلنا مكاين باس مادام هناك مسطرة للصلح سنتركهم يشتغلون..البارحة لم يعد بنشماس يجيب على الهاتف أما عزيز بنعزوز فقد اختفى عن الأنظار بعدما فهم أنه قادر أن يذهب للبنيقة في أية لحظة..والتهم كثيرة..إنه مثل أقرع من أي النواحي تضربه يسيل الدم..
بنشماس التقدمي السابق والمناضل السابق والامين العام السابق والحاصل على تعويضات هيئة الإنصاف والمصالحة السابق والجبان الحالي ليس سعيدا اليوم يقينا لأنه كان يتمنى أن نذهب للسجن الذي كان من المفترض أن تذهب إليه بنته أولا وقياديون من حزبه ثانيا..

ويذكر أن المحاكمة عرفت حضور وازن لفعاليات حقوقية و سياسية و صحفية لمؤزارة المتابعين في الشكاية التي تقدم بها بنشماس رئيس مجلس المستشارين و بنعزوز .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*